أهلا بك زائرنا الكريم في منتديات آرتين لتعليم اللغات (^_^)
اليوم هو السبت كانون الأول 15, 2018 5:07 ص
اسم المستخدم : الدخول تلقائياً
كلمة المرور :  
لوحة الإعلانات الإدارية

عذراً أخوتي .. تم إغلاق كافة الأقسام الترفيهية في آرتين حتى إشعار آخر

إعلان إداري فيما يخص الآراء السياسية في آرتين


آخر المشاركات

  ... آرتين ...   » كان يا مكان كنا عيلة وحدة وفرقنا الزمان  .:. آخر رد: حلواني  .:.  الردود: 6   ... آرتين ...   » تلخيص look back in anger بالعربي  .:. آخر رد: azmarrua  .:.  الردود: 5   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » كتب منهاج الترجمة PDF  .:. آخر رد: Mr.Husam  .:.  الردود: 2   ... آرتين ...   » Learning English grammar  .:. آخر رد: depprussell  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » الدكتور ابراهيم اسماعيل يتحدث الى موقع آرتين !!  .:. آخر رد: زهرة الريان  .:.  الردود: 26   ... آرتين ...   » طلب مستعجل  .:. آخر رد: زهرة الريان  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » ×÷•.•´¯`•» كل ما تحتاج لمعرفته حول الماجستير في جامعة البعث «•´¯`•.•÷×  .:. آخر رد: ريماس الهيثم  .:.  الردود: 50

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين [ DST ]


قوانين المنتدى


- اللغة العربية لغة فصاحةٍ وجمال .. حاول أن تكتب بها *1 .
- يمكنكم في أي وقت زيارة قسم مكتبة اللغة العربية لنشر أو تحميل الكتب أو البرامج المتعلقة بهذا القسم .


إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 18 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2  التالي
الكاتب رسالة
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الثلاثاء آب 18, 2009 12:12 ص 
مراقب عام
مراقب عام
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 20 تشرين الأول 2007
المواضيع: 440
المشاركات: 9880
المكان: حمص
القسم: اللغة الانكليزية
السنة: دبلوم تأهيل
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل

إيليا أبو ماضي 1889م/1958م شاعر عربي لبناني يعتبر من أهم شعراء المهجر في أوائل القرن العشرين.

نشأته

ولد إيليا ضاهر أبي ماضي في المحيدثة في المتن الشمالي في جبل لبنان ( جزء من سوريا الكبرى) عام 1889م وهاجر إلى مصر سنة 1900م وسكن الإسكندرية وأولع بالأدب والشعر حفظاً ومطالعة ونظماً. أجبره الفقر أن يترك دراسته بعيد الابتدائية، فغادر لبنان إلى مصر ليعمل في تجارة التبغ، وكانت مصر مركزاً للمفكرين اللبنانيين الهاربين من قمع الأتراك، نشر قصائد له في مجلاتٍ لبنانية صادرة في مصر، أهمها "العلم" و"الاكسبرس"، وهناك، تعرف إلى الأديب أمين تقي الدين، الذي تبنى المبدع الصغير ونشر أولى اعمال إيليا في مجلته "الزهور".

مسيرته الأدبية

في مصر، أصدر أبو ماضي أول دواوينه الشعرية عام 1911، بعنوان "تذكار الماضي"، وكان يبلغ من العمر 22 عاماً، شعره السياسي والوطني جعله عرضةً لمضايقات السلطة الرسمية، فهاجر عام 1912 إلى أمريكا الشمالية، وصل أولاً إلى مدينة سينسيناتي، وهناك عمل مع أخيه مراد في التجارة، وتنقل بعدها في الولايات المتحدة إلى ان استقر في مدينة نيويورك عام 1916 وهناك عمل نائباً لتحرير جريدة مرآة الغرب وتزوج من ابنة مالكها السيدة دورا نجيب دياب وأنجبت له اربعة أولاد.
تعرف إلى عظماء القلم في المهجر، فأسس مع جبران خليل جبران وميخائيل نعيمة الرابطة القلمية، التي كانت أبرز مقومات الأدب العربي الحديث، وتعتبر هذه الرابطة أهم العوامل التي ساعدت أبي ماضي على نشر فلسفته الشعرية.
في 15 أبريل 1919، قام إيليا أبو ماضي بإصدار أهم مجلة عربية في المهجر، وهي"مجلة السمير" التي تبنت الأقلام المغتربة، وقدمت الشعر الحديث على صفحاتها، واشترك في إصدارها معظم شعراء المهجر لا سيما أدباء المهجر الأمريكي الشمالي، وقام بتحويلها عام 1936 إلى جريدة يومية. امتازت بنبضها العروبي.
لم تتوقف "السمير" عن الصدور حتى وفاة شاعرنا بنوبة قلبية أسكتت قلبه المرهف بالشعر في 13 نوفمبر 1957.

أهم الأعمال

تفرغ إيليا أبو ماضي للأدب والصحافة، وأصدر عدة دواوين رسمت اتجاهه الفلسفي والفكري أهمها:
•"تذكار الماضي" (الاسكندرية 1911): تناول موضوعات مختلفة أبرزها الظلم، عرض فيها بالشعر الظلم الذي يمارسه الحاكم على المحكوم، مهاجماً الطغيان العثماني ضد بلاده.
•"إيليا أبو ماضي" (نيويورك 1918): كتب مقدمته جبران خليل جبران ، جمع فيه إيليا الحب، والتأمل والفلسفة، وموضوعات اجتماعية وقضايا وطنية كل ذلك في إطار رومانسي حالم أحياناً وثائر عنيف أحياناً أخرى، يكرر شاعرنا فيه تغنيه بجمال الطبيعة.
•"الجداول" (نيويورك 1927): كتب مقدمته ميخائيل نعيمة.
•"الخمائل" (نيويورك 1940): من أكثر دواوين أبي ماضي شهرةً ونجاحاً، فيه اكتمال نضوج ايليا أدبياً، جعله شعر التناقضات، ففيه الجسد والروح، والثورة وطلب السلام، والاعتراف بالواقع ورسم الخيال.
"تبر وتراب"
•"الغابة المفقودة"

أهم العوامل المؤثرة في شعر أبي ماضي

أحاطته الطبيعة في طفولته، وكانت قرية المحيدثة تحاصر إيليا أبو ماضي بأشكال الجمال الأخضر والجداول المغردة للجمال، فتعلم حب الطبيعة وتعلق بمناجاتها. الفقر، فنشأته في قسوة الفقر، جعلت منه رسولاً للفقراء، فكتب دوماً عن المساواة الاجتماعية، فكلنا من تراب، لا غني ولا فقير. الهجرة، والاغتراب، كان التشرد في الغربة ثاني مدماك في اتجاه أبي ماضي، ومن التشرد تعلم الوفاء للوطن، فأغزر في الشوق اليه والعناية بطيفه الباق في قلبه. الاختلاط بالنخب، ففي المهجر، كان أبي ماضي منغمساً في علاقته برواد النهضة العربية وقادة الفكر التحرري الأدبي، فاستفاد منهم، وبنى منهجه الشعري وأسلوبه الأدبي.
في دراسة شعره

يسميه النقاد: شاعر الأمل والتفاؤل (قال السماء كئيبةً وتجهمَ، قلت ابتسم يكفي التجهم في السما، قال الصبا ولّى فقلت له ابتسم، لن يرجع الأسف الصبا المتصرّما)كان الجمال حاضراً في أغلب أعمال أبي ماضي، وامتاز بعشقه للطبيعة (يا ليتني لصٌ لأسرق في الضحى، سرَّ اللطافة في النسيم الساري، وأَجسَّ مؤتلق الجمالِ بأصبعي، في زرقة الأفقِ الجميلِ العاري) وجعله قريناً بكل شيء، ويوصف بأنه كان يحمل روح الشرق في المهجر، حمل هم أمته، فكتب لمصر عندما هددها الطغيان: (خَلِّني أستصرخُ القومَ النياما، أنا لا أرضى لمصرٍ أن تُضاما، لا تلُم في نصرة الحقِ فتىً، هاجه العابثُ بالحق فلاما).
كما لم ينس أوجاع الفقراء والمسحوقين فكتب لهم كثيراً وجعلهم من ثوابت قلمه المبدع (وإن هم لم يقتلوا الأشقياء، فيا ليت شعريَ من يقتلونْ ، ولا يحزننكمُ موتُهمْ، فإنهمُ للردى يولدونْ ، وقولوا كذا قد أراد الإله، وإن قدر الله شيءًا يكونْ).

أما الوطن، فلم يغب، فكان لبنان محور يوميات ايليا أبو ماضي ، (اثنان أعيا الدهر أن يبليهما، لبنان والأمل الذي لذويه) وأجاد مع الحرب العالمية في ترجمة الحنين إلى العائلة والأرض شعراً: (يا جارتي كان لي أهلٌ وإخوان، فبتت الحرب ما بيني وبينهم، كما تقطع أمراس وخيطان، فاليوم كل الذي فيه مهجتي ألم، وكل ما حولهم بؤس وأحزان، وكان لي أمل إذا كان لي وطن)
نصل إلى الحب، كانت تجارب أبي ماضي قاسيةً عاطفياً، ولكنه احتفظ بالأمل الذي لم يفارق كتاباته، فكان يخرج دوماً حالماً مبرراً القسوة والانكسار جاعلاً منه قلعة تفاؤل وتمسك بالحب، رغم انه لم ينف الحزن في قلبه، الا انه ميزه عن اليأس، (إنما تلك أخلفت قبل ليلين من موعدي، لم تمت لا وإنما أصبحت في سوى يدي).

فلسفته

إيليا أبو ماضي، هو الشاعر الفيلسوف، كان ذو رؤيةٍ فلسفية لكل شيء، فله في الموت فلسفة وفي الكون والوجود، وفي السياسة وفي المجتمع وفي الحب، آمن أن الإنسان خالد وأن الموت ليس آخر المطاف، بل تكملة للمسيرة، شارك جبران خليل جبران في ايمانه بالتقمص والعودة بأشكالٍ حياتية أخرى، خصص مساحةً من شعره للماورائيات، عادى التعصب والطائفية، ونبذها في قصائده مبشراً بديانة الإنسان!

الخلاصة

اذاً، نستطيع أن نجزم أخيراً، ان ما تعرضنا له، هو أحد أهم معالم الشعر الحديث، ومادة النقد الدسمة التي احتار فيها النقاد، فإيليا أبو ماضي طوب بفلسفته وحكمته وعبقرية عباراته ونظرياته، طوب نفسه قديس الشعر، والمغامر الذي جعل الشعر رسالةً فلسفية، وكسر جماد الشعر القديم وكيفه مع الحداثة، في مزيجٍ حضاري بين الغرب والشرق. و قلده في ذلك الكثيرون من الشعراء وحذوا حذوه ومنهم الشاعر الفلسطيني سمير لطفي موسى حيث ترجم له للايطاليه العديد من الاعمال كما نجزم أن أبو ماضي، هو شاعر القضية، قضية الوطن والجمال والثورة الاجتماعية والحب.

_________________
التوقيع صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الثلاثاء آب 18, 2009 12:18 ص 
آرتيني نشيط
آرتيني نشيط
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 30 حزيران 2009
المواضيع: 153
المشاركات: 583
المكان: ارض الله الواسعة
القسم: ادب عربي
السنة: الرابعة ان شاء الله
الاسم: خديجة
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
بوركت اخ عصام وجعلك الله شعلة تنير اللغة العربية وتحيي تاريخ امجادها ياابناء يعرب هكدا كونوا او لا تكونوا

_________________
التوقيع عندما تولد ياابن آدم يؤذن في أذنك من غير صلاة وعندما تموت يصلى عليك من غير آذان وكأن حياتك في الدنيا ليست سوى الوقت الذي تقضيه بين الآذان والصلاة فلا تقضها بما لا ينفع
                                                                                   

اعمل لدنياك كانك تعش ابدا                     واعمل لاخرتك كانك تموت غدا


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الثلاثاء آب 18, 2009 12:23 ص 
مراقب عام
مراقب عام
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 20 تشرين الأول 2007
المواضيع: 440
المشاركات: 9880
المكان: حمص
القسم: اللغة الانكليزية
السنة: دبلوم تأهيل
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
انا

حرّ ومذهب كـلّ حـرّ    مذهبـي        ما كنت بالغاوي ولا    المعتصـب
أني لأغضـب للكريـم  ينوشـه        من دونه وألوم من لـم يغضـب
وأحبّ كـلّ مهـذب ولـو  أنّـه        خصمي، وأرحم كلّ غير   مهـذب
يأبى فؤادي أن يميل إلـى    الأذى        حبّ الأذية من طبـاع    العقـرب
لـي أن أردّ مسـاءة بمـسـاءة        لو انني أرضـى ببـرق    خلـب
حسب المسيء شعوره    ومقالـه        في سرّه : يا ليتنـي لـم أذنـب
أنا لا تغشّني الطيالس    والحلـى        كم في الطيالس من سقيم   أجرب؟
عيناك مـن أثوابـه فـي   جنّـة        ويداك من أخلاقه فـي    سبسـب
وإذا بصرت به بصرت    بأشمـط        وإذا تحدثه تكشّف عـن    صبـي
إني إذا نـزل البـلاء   بصاحبـي        دافعت عنه بناجـذي    وبمخلـي
وشددت ساعده الضعيف بساعدي        وسترت منكبه العـريّ    بمنكـي
ورأى مساوئـه كـأنـي لا   أرى        وأرى محاسنه وإن لـم    تكتـب
وألوم نفسي قبلـه إن    أخطـأت        وإذا أسـاء إلّـي لـم   أتعـتّـب
مقترب من صاحبي فإذا    مشـت        في عطفه الغلـواء لـم   أتقـرب
أنا من ضميري ساكن في   معقـل        أنا من خلالـي سائـر    موكـب
فإذا رآنـي ذو الغبـاوة  دونـه        فكما ترى في الماء ظلّ   الكوكـب



كن بلسما

كن بلسماً إن صار دهرك    أرقمـا        وحلاوة إن صار غيـرك   علقمـا
************
إن الحياة حبتـك كـلَّ    كنوزهـا        لا تبخلنَّ على الحياة ببعض ما ..
************
أحسنْ وإن لم تجزَ حتـى   بالثنـا        أيَّ الجزاء الغيثُ يبغي إن همى   ؟
************
مَنْ ذا يكافـئُ زهـرةً فواحـةً   ؟        أو من يثيبُ البلبـل المترنمـا   ؟
************
عُدَّ الكـرامَ المحسنيـن   وقِسهـمُ        بهما تجد هذيـن منهـم    أكرمـا
************
ياصاحِ خُذ علم المحبـة   عنهمـا        إني وجدتُ الحـبَّ علمـا  قيمـا
************
لو لم تَفُحْ هذي ، وهذا ما    شـدا        ، عاشتْ مذممةً وعـاش مذممـا
************
فاعمل لإسعاد السِّوى    وهنائهـم        إن شئت تسعد في الحياة    وتنعما
************
أيقظ شعورك بالمحبـة إن   غفـا        لولا الشعور الناس كانوا    كالدمى

_________________
التوقيع صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الأربعاء آب 19, 2009 3:45 ص 
مراقب عام
مراقب عام
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 20 تشرين الأول 2007
المواضيع: 440
المشاركات: 9880
المكان: حمص
القسم: اللغة الانكليزية
السنة: دبلوم تأهيل
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
خديجة,   *1

قصة حبيبين

في ذلكَ الرَّوْضِ الأغَنِّ بدَى  فتًى        قد يبلغُ  العشرينَ  عاماً  ذو  نُهَى
كالبدرِ     إلا     أنهُ       متكتِّمٌ        والغصنِ  إلا  أنهُ  غُصُنٌ     ذَوَى
كَتَبَ الضّنَى في وجهِهِ هذا الذي        كادَ  الغرامُ  بهِ  يَؤولُ  إلى    الفَنا
دَنِفٌ تُرَوَّعُهُ الغصونُ  اذا   انثَنَتْ        طَرَباً ، ويُقلقهُ  النسيمُ  اذا    جَرَى
حيرانُ   يُقْعِدُهُ   الهوى  ويقيمهُ        فكأنَّهُ    عَلَمٌ     يُدَاعِبُهُ       الهَوَا
فإذا  رَنَا   للأفْقِ   ظَنَّ   نجومَهُ        عَقدُ التي  مَنْ  رامَهَا  رامَ  السَّمَا
وتوهَّمَ  القمرَ  المحلِّقَ  وَجْهَ مَنْ        ضَنَّتْ  وجادتْ  باللِّقاءِ     وبالنَّوى
حَجَبَ الغمامُ  البدرَ عندَ مَسِيرِهِ        فكأنَّهُ ( أسْمَاءُ ) تَسري في الدٌّجَى
حسناءُ قد عَشِقَ المُحِبٌّ عفافَهَا        وتعشَّقتْ    آدابَهُ    فَهُمَا  سَوَا
كالغصنِ قامتُها إذا الغُصْنُ انثنى        وجبينُها يَحْكي الصباحَ إذا  انجلَى
وقعتْ   غدائِرُهَا   على  أقدامِها        فكأنها  قد  عَضَّها   نابُ   الهَوَى
خَوْدٌ  إذا نطقتْ حَسِبْتَ حديثَها        دُرّاً  ،  ولكنْ  ليسَ  مما  يُشْتَرَى
وقفتْ  تُحيطَ  بها  الزهورُ  كأنها        قَمَرٌ تُحِيطُ بهِ الكواكبُ في    الفَضَا
ومشَتْ تَحِفُّ بها  الغصونُ كأنها        مَلِكٌ تحفُّ بهِ  الجنودُ  إذا    مَشَى
للهِ   زورتُها   وقد   قَنِطَ    الفَتَى        فكأنها  روحٌ  جَرَى  فيمنْ     تَوَى
هيهاتِ  ما  ظَفُرَ المؤَمِّلِ بالغِنَى        بألذَّ   من   ظَفَرِ   المتيَّمِ   باللِّقَا
فَدَنَا   يطارِحُها    تحيّةَ   عاشق        ويقولُ  أهلاً  بالحبيبِ  الذي  أتَى
بينما  تُصافِحُ  من  يُصافِحُها  إذا        بدموعِها سَحَّتْ  فَصَافحتِ  الثَّرَى
(ما   للعيونِ   تحدَّرَتْ    عَبَراتُها        وعلامَ هذا الحُزْنُ يا ذاتَ البَهَا)  ؟
قالتْ حبيبي لو تَرَى ما قد  جَرَى        في  رَبْعِنَا  شاركْتَني  فيما تَرَى
جارَ  القضاءُ  عليَّ  في  أحكامِهِ        ما حيلةُ الإنسانِ إنْ جارَ القَضَا ؟
فابْكِ  معي ، فلربَّما  نَفَعَ  البُكا        إنَّ الليالي  لا  تدومُ  على الصَفَا
قالَ الفَتَى ، والدمعُ  مُنْتَثِرٌ على        خدَّيهِ ، يا أسماءُ قولي  ما  جَرَى
فتلفَّتَتْ في الرَّوضِ خِيْفَةَ سامعٍ        فكأنها  الظَّبْيُ  الغريرُ   إذا  رَنَا
وترددَّتْ      بكلامِهَا       فكأنما        تَبْغي  ولا   تبغي   التفوُّهَ   بالنَبَا
قالتْ وَدَمْعُ الحُزْنِ يَخْنُقُ صوتَهَا        وَشَتِ الحواسدُ عندَ من نخشى بِنَا
وغدً يعودُ الشَّمْلُ مُنفصمَ العُرَى        هذا  هو  الخَبَرُ  اليقينُ  بلا خَفَا
قد  أنبأتْهُ   بالفِراقِ   وما دَرَتْ        أنَّ الفراقَ حِمَامُ مَنْ عَرَفَ الهَوَى
فكأنما   سهمٌ    أصابَ  فؤادَهُ        وكأنهُ  لما  ارتمى   طَوْدٌ   هَوَى
أما الفتاةُ  فراعَهَا  ما صارَ  في        محبوبِهَا وكأنها  نَدِمَتْ عََلَى  ...
جعلتْ  تُناديهِ   بصوتٍ  مُحْزِنٍ        فَيُجيبها  كندائِهَا   رَجْعُ   الصَدَى
حتى إذا قَنِطَتْ  دَنَتْ منهُ كما        يدنو أخو الدَّاءِ العَضالِ مِنَ  الدَوَا
وَحَنَتْ  فحرَّكتِ  الفَتَى وإذا بهِ        جِسْمٌ ولكنْ لا حياةَ  بهِ  ولا  ...
قد  فارقَ  الدُّنيا  ففارقَهَا الرَّجَا        وهَوَتْ  تُعانِقُهُ  فَفَارقتِ   الوَرَى
قَمرَانِ ضمَّهما التُّرابُ وَمَاعرفت        سِواهُمَا قَمرَيْنِ ضمَّهما  الثَّرَى

_________________
التوقيع صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الأربعاء آب 19, 2009 12:01 م 
آرتيني نشيط
آرتيني نشيط
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 08 أيار 2009
المواضيع: 19
المشاركات: 529
المكان: حيث الهـــوى الحــــاضـر
القسم: لغة الأحلام
السنة: واخيرا خلصنا
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
عصام , *1

دائما متيميز بمواضيعك ... بشكرك كتير
ايليا ابو ماضي من اهم الشعراء اللي لازم نكرمن ونقدر اعمالن الكبيرة
و كل قصائده روعة ..... *ورود

تقبل مروري الخجول ع جهود اناملك  :wink:

_________________
التوقيع http://www11.0zz0.com/2013/06/29/07/721039245.jpg


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الأحد آب 23, 2009 6:25 ص 
مشرفة أقسام اللغة العربية
مشرفة أقسام اللغة العربية
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 19 آب 2007
المواضيع: 275
المشاركات: 5189
القسم: عربي
السنة: متخرجة
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
عصام,  
آآآه يا عصام .. سلمت يداك *1
أهوى قصائد إيليا فهي تحمل في داخلها نغما رائعا وإحساسا عاليا يأخذني لعالم آخر .. عالم التفاؤل والنور
وهو من احد شعراء المهجر المميزين، الذين ربتهم الغربة على الحنين والشوق والرومانسية، بل هو أكثر شعراء المهجر تفاؤلا وحبا للحياة  :idea:

اقتباس:
ومادة النقد الدسمة التي احتار فيها النقاد،

وقد كان موضوع حلقة بحثي في مادة النقد الحديث، وكانت حلقة ممتعة جدا مع أبياته وأفكاره  *1
اقتباس:
قصة حبيبين

لم اكن أعلم أنها بهذه الروعة  :(

اسمح لي عصام ان أضيف قصيدة أحبها جدا جدا لأبي ماضي بعنوان الطين *1




(( الـــــطــِّــيــــن ))

نسي الطين ساعة أنه طين ..حقير فصال تيها و عربد  
و كسى الخزّ جسمه فتباهى ، .. و حوى المال كيسه فتمرّد  
يا أخي لا تمل بوجهك عنّي ، .. ما أنا فحمة و لا أنت فرقد  
أنت لم تصنع الحرير الذي تلبس .. و اللؤلؤ الذي تتقلّد  
أنت لا تأكل النضار إذا جعت .. و لا تشرب الجمان المنضّد  
أنت في البردة الموشّاة مثلي .. في كسائي الرديم تشقى و تسعد  
لك في عالم النهار أماني ، .. وروءى و الظلام فوقك ممتد  
و لقلبي كما لقلبك أحلا .. م حسان فإنّه غير جلمد  

أأماني كلّها من تراب .. و أمانيك كلّها من عسجد ؟  
و أمانيّ كلّها للتلاشي .. وأمانيك للخلود المؤكّد ؟!
لا . فهذي و تلك تأتي .. وتمضي كذويها . و أيّ شيء يؤبد ؟  
أيّها المزدهي . إذا مسّك الضرّ .. ألا تشتكي ؟ ألا تتنهد ؟  
و إذا راعك الحبيب بهجر .. ودعتك الذكرى ألا تتوحّد ؟  
أنت مثلي يبش وجهك للنعمى .. و في حالة المصيبة يكمد  
أدموعي خلّ و دمعك شهد ؟ .. وبكائي ذلّ و نوحك سؤدد ؟  
وابتسامتي السراب لا ريّ فيه ؟ .. و ابتسامتك اللآلي الخرّد ؟  
فلك واحد يظلّ كلينا .. حار طرفي به و طرفك أرمد  
قمر واحد يطلّ علينا .. وعلى الكوخ و البناء الموطّد  
إن يكن مشرقا لعينيك إنّي .. لا أراه من كوّة الكوخ أسود  
النجوم الني تراها أراها .. حين تخفي و عندما تتوقّد  
لست أدنى على غناك إليها .. وأنا مع خصاصتي لست أبعد  

أنت مثلي من الثرى و إليه .. فلماذا ، يا صاحبي ، التيه و الصّد  
كنت طفلا إذ كنت طفلا و تغدو .. حين أغدو شيخا كبيرا أدرد  
لست أدري من أين جئت ، و لا ما كنت ، أو ما أكون ، يا صاح ، في غد  
أفتدري ؟ إذن فخبّر و إلاّ .. فلماذا تظنّ أنّك أوحد ؟

ألك القصر دونه الحرس الشا .. كي و من حوله الجدار المشيّد  
فامنع اللّيل أن يمدّ رواقا .. فوقه ، و الضباب أن يتلبّد  
وانظر النور كيف يدخل لا .. يطلب أذنا ، فما له ليس يطرد ؟  
مرقد واحد نصيبك منه .. أفتدري كم فيك للذرّ مرقد ؟  
ذدتني عنه ، و العواصف تعدو .. في طلابي ، و الجوّ أقتم أربد  
بينما الكلب واجد فيه مأوى .. و طعاما ، و الهرّ كالكلب يرفد  
فسمعت الحياة تضحك منّي .. أترجى ، و منك تأبى و تجحد  

ألك الروضة الجميلة فيها الـ .. ماء و الطير و الأزاهر و النّد ؟  
فازجر الريح أن تهزّ و تلوي .. شجر الروض – إنّه يتأوّد  
و الجم الماء في الغدير و مره .. لا يصفق إلاّ و أنت بمشهد  
إنّ طير الأراك ليس يبالي .. أنت أصغيت أم أنا إن غرّد  
و الأزاهير ليس تسخر من .. فقري ، و لا فيك للغنى تتودّد  

ألك النهر ؟ إنّه للنسيم الرطب درب و للعصافير مورد  
و هو للشهب تستحمّ به في الصيف ليلا كأنّها تتبرّد  
تدعيه فهل بأمرك يجري في عروق الأشجار أو يتجعّد ؟  
كان من قبل أن تجيء ؛ و تمضي و هو باق في الأرض للجزر و المد  

ألك الحقل ؟ هذه النحل تجي الشهد من زهرة و لا تتردّد  
و أرى للنمال ملكا كبيرا قد بنته بالكدح فيه و بالكد  
أنت في شرعها دخيل على الحقل و لصّ جنى عليها فأفسد  
لو ملكت الحقول في الأرض طرّا لم تكن من فراشة الحقل أسعد  
أجميل ؟ ما أنت أبهى من الور دة ذات الشذى و لا أنت أجود  
أم عزيز ؟ و للبعوضة من خدّيك قوت و في يديك المهند  
أم غنيّ ؟ هيهات تختال لولا دودة القز بالحباء المبجد  
أم قويّ ؟ إذن مر النوم إذ يغشاك و الليل عن جفونك يرتد  
وامنع الشيب أن يلمّ بفوديك و مر تلبث النضارة في الخد  
أعليم ؟ فما الخيال الذي يطرق ليلا ؟ في أيّ دنيا يولد ؟  
ما الحياة التي تبين و تخفى ؟ ما الزمان الذي يذمّ و يحمد ؟  
أيّها الطين لست أنقى و أسمى من تراب تدوس أو تتوسّد  
سدت أو لم تسد فما أنت إلاّ حيوان مسيّر مستعبد  
إنّ قصرا سمكته سوف يندكّ ، و ثوبا حبكته سوف ينقد  
لايكن للخصام قلبك مأوى إنّ قلبي للحبّ أصبح معبد  
أنا أولى بالحب منك و أحرى من كساء يبلى و مال ينفد


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الاثنين آب 24, 2009 1:53 ص 
مراقب عام
مراقب عام
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 20 تشرين الأول 2007
المواضيع: 440
المشاركات: 9880
المكان: حمص
القسم: اللغة الانكليزية
السنة: دبلوم تأهيل
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
Habooosh,   *1
رح قولها مرة تانية ياريت كل مرور متل مرورك  :mrgreen:
وابقا خليكي متابعة ها :wink:


هدى,   *1
قدي اخدتي بحلقة بحث النقد بالله  :mrgreen:
ويسلمن عالاضافة واذا عندك لسا لاتبخلي علينا ها  :wink:
ورح احفظ قصيدة الطين عندي


الــســـجينة

رآها يحـلُّ الفجـرُ عقـد   جفونهـا
ويُلقـي عليهـا تـبـرهُ   فـيـذوبُ
وينفض عن أعطافها النـورَ   لؤلـؤاً
من الطلِّ ما ضُمت عليـه    جيـوبُ
فعالجها حتى استـوت فـي   يمينـه
وعاد إلـى مغنـاه وهـو   طـروبُ
وشاء فأمست فـي الإنـاء   سجينـةً
لتشبـع منهـا أعـيـنٌ    وقـلـوبُ
فليست تحيي الشمس عند   شروقهـا
وليست تحيي الشمس حيـن   تغيـبُ
ومن عُصبت عينـاه فالوقـت   كلـه
لديـه وإن لاح الصبـاحُ    غـروبُ
لها الحجرة الحسناءُ في القصر   إنما
أحـب إليهـا روضـةٌ    وكثـيـبُ
وأجمل من نور المصابيـح   عندهـا
حُباحبُ تمضي في الدجى   وتـؤوبُ
وأحلى من السقف المزخرف بالدمى
فضاءٌ تشع الشهـبُ فيـه    رحيـبُ
تحنُ إلى مـرأى الغديـر   وصوتـه
وتُحـرم منـه ، والغديـر   قريـبُ
وكانت قليل الطل ينعـش    روحهـا
وكانت بميسـور الشعـاع    تطيـبُ
تمشى الضنى فيها وأيار في  الحمى
وجفـت وسربـال الربيـع قشيـبُ
إسارك يا أخت الرياحيـن    مفجـعٌ
وموتك يـا بنـت الربيـع   رهيـبُ



العيون السود

ليـت الــذي خـلـق  العـيـون        السودا خلق القلوب الخافقات    حديدا

لـولا نواعسهـا ولـولا    سحرهـا        مـا ود مالـك قلبـه لـو    صيـدا

عَوذْ فـؤادك مـن نبـال   لحاضهـا        أو متْ كما شـاء الغـرام    شهيـدا

إن أنت أبصرت الجمال ولـم  تهـم        كنت امرءاً خشن الطبـاع ،    بليـدا

وإذا طلبـت مـع الصبابـة   لــذةً        فلقـد طلبـت الضائـع   الموجـودا

يا ويـح قلبـي إنـه فـي   جانبـي        وأضنـه نائـي الـمـزار   بعـيـدا

مستوفـزٌ شوقـاً إلــى أحبـابـه        المـرء يكـره أن يعيـش    وحيـدا

بـرأ الإلـه لـه الضلـوع   وقايـةً        وأرتـه شقوتـه الضلـوع    قيـودا

فإذا هفا بـرق المنـى وهفـا    لـه        هاجـت دفائنـه عليـه    رعــودا

جشَّمتُـهُ صبـراً فلمـا لـم   يطـقْ        جشمتـه التصويـب   والتصعـيـدا

لو أستطيع وقيتـه بطـش   الهـوى        ولو استطاع سلا الهـوى   محمـودا

هي نظرة عَرَضت فصارت في الحشا        ناراً وصـار لهـا الفـؤاد    وقـودا

والحبٌ صوتٌ ، فهـو أنـةُ    نائـحٍ        طـوراً وآونـة يـكـون   نشـيـدا

يهـب البواغـم ألسنـاً   صـداحـة        فـإذا تجنـى أسـكـت    الغـريـدا

ما لي أكلف مهجتـي كتـم   الأسـى        إن طال عهد الجرح صـار   صديـدا

ويلـذُّ نفسـي أن تكـون   شقـيـةً        ويلـذ قلبـي أن يكـون    عمـيـدا

إن كنت تدري ما الغـرام    فداونـي        أو ، لا فخـل الـعـذل والتفنـيـدا

_________________
التوقيع صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الاثنين آب 24, 2009 3:42 ص 
مشرفة أقسام اللغة العربية
مشرفة أقسام اللغة العربية
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 19 آب 2007
المواضيع: 275
المشاركات: 5189
القسم: عربي
السنة: متخرجة
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
عصام,  
أخذت 18 .. لأن في الدكتورة ما يسمى بالضمير  :mrgreen:

إليك هذه القصيدة *1



المساء

ألسحب تركض في الفضاء الرّحب ركض الخائفين
و الشمس تبدو خلفها صفراء عاصبة الجبين
و البحر ساج صامت فيه خشوع الزاهدين
لكنّما عيناك باهتتان في الأفق البعيد
سلمى ... بماذا تفكّرين ؟
سلمى ... بماذا تحلمين ؟

*

أرأيت أحلام الطفوله تختفي خلف التّخوم ؟
أم أبصرت عيناك أشباح الكهولة في الغيوم ؟
أم خفت أن يأتي الدّجى الجاني و لا تأتي النجوم ؟
أنا لا أرى ما تلمحين من المشاهد إنّما
أظلالها في ناظريك
تنمّ ، يا سلمى ، عليك
إنّي أراك كسائح في القفر ضلّ عن الطّريق
يرجو صديقاً في الفـلاة ، وأين في القفر الصديق
يهوى البروق وضوءها ، و يخاف تخدعه البروق
بل أنت أعظم حيرة من فارس تحت القتام
لا يستطيع الانتصار
و لا يطيق الانكسار

*

هذي الهواجس لم تكن مرسومه في مقلتيك
فلقد رأيتك في الضّحى و رأيته في وجنتيك
لكن وجدتك في المساء وضعت رأسك في يديك
و جلست في عينيك ألغاز ، و في النّفس اكتئاب
مثل اكتئاب العاشقين
سلمى ... بماذا تفكّرين ؟

*

بالأرض كيف هوت عروش النّور عن هضباتها ؟
أم بالمروج الخضر ساد الصّمت في جنباتها ؟
أم بالعصافير التي تعدو إلى و كناتها ؟
أم بالمسا ؟ إنّ المسا يخفي المدائن كالقرى
و الكوخ كالقصر المكين
و الشّوك مثل الياسمين

*

لا فرق عند اللّيل بين النهر و المستنقع
يخفي ابتسامات الطروب كأدمع المتوجّع
إنّ الجمال يغيب مثل القبح تحت البّرقع
لكن لماذا تجزعين على النهار و للدّجى
أحلامه و رغائبه
و سماؤه و كواكبه ؟

*

إن كان قد ستر البلاد سهولها ووعورها
لم يسلب الزهر الأريج و لا المياه خريرها
كلّا ، و لا منع النّسائم في الفضاء مسيرها
ما زال في الورق الحفيف و في الصّبا أنفاسها
و العندليب صداحه
لا ظفره و جناحه

*

فاصغِ إلى صوت الجداول جاريات في السّفوح
واستنشقي الأزهار في الجنّات ما دامت تفوح
و تمتّعي بالشّهب في الأفلاك ما دامت تلوح
من قبل أن يأتي زمان كالضّباب أو الدّخان
لا تبصرين به الغدير
و لا يلذّ لك الخرير

*

لتكن حياتك كلّها أملا جميلا طيّبا
و لتملإ الأحلام نفسك في الكهولة و الصّبى
مثل الكواكب في السماء و كالأزاهر في الرّبى
ليكن بأمر الحبّ قلبك عالما في ذاته
أزهاره لا تذبل
و نجومه لا تأفل

*

مات النهار ابن الصباح فلا تقولي كيف مات
إنّ التأمّل في الحياة يزيد أوجاع الحياة
فدعي الكآبة و الأسى و استرجعي مرح الفتاة
قد كان وجهك في الضّحى مثل الضّحى متهلّلا
فيه البشاشة و البهاء
ليكن كذلك في المساء


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الاثنين آب 24, 2009 5:11 م 
آرتيني متميّز
آرتيني متميّز
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 04 كانون الأول 2008
المواضيع: 402
المشاركات: 3141
المكان: حــمــص - الحــــولة - حرية
القسم: الإنــجـليزية
السنة: الــرابــعـــة
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
عصام,  
مشكور جدا اخي ...سلمت يداك
شاعر رائع يستحق منا الكثير لنقدره ونستحضر ذكراه في عقولنا


نسي الطين ســاعةً أنه طيـــــ ** ــنٌ حقيــرٌ فصــالَ تيــهـاً و عــــــربــد
و كسا الخزُّ جســمه فتبــاهى ** و حـــــوى المــالَ كـيسُـــهُ فتمــــرّد

يا أخي لا تمــل بوجهــك عنـي ** ما أنــــا فــحمـــةٌ و لا أنــت فـــرقــــد
أنت في البردة الموَشّاةِ مثلي ** في كسائي الرديمِ تشقى و تسعد

أأمانـــيّ كلهــــــا من تـــــــــرابٍ ** و أمانيـــــكَ كلـــهـــا مــن عسجــــد؟
أأمانــــي كلهــــا للتـــــــلاشـــي ** و أمــــانيــــك للخــــلــــود المؤكــّد؟

لا؛ فهذي و تلك تأتي و تمضي ** كــــذويهــــا و أي شــــيءٍ يؤَبّـــــــد؟
أيها المزدهي إذا مسك السقــ ** مُ ألا تشــــتكـــــي؟ ألا تتــنــهّــــــد؟

قمـــــرٌ واحـــــدٌ يطــــل عليـــنــا ** و علــــى الكــــوخِ و البنـــاءِ الموطّد
إن يكــــن مشرقاً لعينيكَ إنــــي ** لا أراه مــــن كـــوة الكــــوخِ أســود

لو ملكت الحقول في الأرض طُراً** لـم تكن من فراشةِ الحقلِ أسعـــد
أجميلٌ؟ ما أنت أبهى من الــــــور ** دةِ ذاتِ الشذا و لا أنـــت أجــــــود

أم عـــزيزٌ؟ و للبعوضــــةِ من خـــدّ ** يكَ قــــوتٌ و فــــي يديــكَ المهنّـد
أم قـــويٌ؟ إذن مُر النــــومَ إذ يغــ **شاك و الليــــلَ عن جفــونــك يرتــد

أنت مثلــــي من الثــــرى و إليــــه ** فلماذا يا صاحبي التيه و الصـــد؟
أيها الطين لست أنقى و أسمـــى ** من ترابٍ تـــدوس أو تتـــــوســــد

لا يكــــن للخصامِ قلبك مــــــــــأوىً ** إن قلبيَ للحـــــبِّ أصبـــــح مَعبد

_________________
التوقيع
الصفحة الشعرية على الفيس بوك
http://www.facebook.com/sleman.hsn
صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: إيليا أبو ماضي
مرسل: الثلاثاء آب 25, 2009 1:18 ص 
آرتيني نشيط
آرتيني نشيط
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 08 أيار 2009
المواضيع: 19
المشاركات: 529
المكان: حيث الهـــوى الحــــاضـر
القسم: لغة الأحلام
السنة: واخيرا خلصنا
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
عصام ,  *1  

الموضوع كتير ؤائع وعم يزداد تالق ... ناطرين البقية

ورح تشوف مروري دائما  :wink:

هدى ,  *1  

بشكرك ع قصيدة الطين فعلا هي من اروع القصائد اللي بحبها ل ايلي ابو ماضي
شكرا  *ورود
و قصيدة المساء ... روعة عنجد و اعجبنب اخر مقطعين كتيرررر اشكرك جدا  *1

_________________
التوقيع http://www11.0zz0.com/2013/06/29/07/721039245.jpg


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
إرسال موضوع جديد الرد على الموضوع  [ 18 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين [ DST ]


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron

جميع الحقوق محفوظة لـ ©2012Art-En.com . تصميم بواسطة Art-En . راسلنا . سياسة الخصوصية . قوانين المنتدى
Powered by phpBB© . Translated by phpBBArabia