أهلا بك زائرنا الكريم في منتديات آرتين لتعليم اللغات (^_^)
اليوم هو الاثنين أيلول 16, 2019 1:19 م
اسم المستخدم : الدخول تلقائياً
كلمة المرور :  
لوحة الإعلانات الإدارية

عذراً أخوتي .. تم إغلاق كافة الأقسام الترفيهية في آرتين حتى إشعار آخر

إعلان إداري فيما يخص الآراء السياسية في آرتين


آخر المشاركات

  ... آرتين ...   » أفضل شركة عزل خزانات بالرياض العالمي 0558150070  .:. آخر رد: يارا25  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » شركة فك وتركيب غرف نوم بالرياض 0531170246 تركيب اثاث ايكيا  .:. آخر رد: يارا25  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » water pipes and bongs work of fiction fashion  .:. آخر رد: yhjmkio  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » كان يا مكان كنا عيلة وحدة وفرقنا الزمان  .:. آخر رد: حلواني  .:.  الردود: 6   ... آرتين ...   » تلخيص look back in anger بالعربي  .:. آخر رد: azmarrua  .:.  الردود: 5   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » كتب منهاج الترجمة PDF  .:. آخر رد: Mr.Husam  .:.  الردود: 2   ... آرتين ...   » Learning English grammar  .:. آخر رد: depprussell  .:.  الردود: 0

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين [ DST ]


قوانين المنتدى


*1 - الرجاء الإلتزام بالتحدث بالفصحى فقط في هذا القسم .  8)
*1 - يرجى الابتعاد عن ردود الشكر والدردشة والالتزام بالنقد والمناقشة .  :wink:


منتدى مغلق هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 26 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي
الكاتب رسالة
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 8:11 ص 
مشرفة قسم مهارات تطوير الذات
مشرفة قسم مهارات تطوير الذات
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 15 نيسان 2007
المواضيع: 64
المشاركات: 3024
المكان: حمص
القسم: انجليزي
السنة: MA
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
من سنة تقريباً قريت هالمقالة النقدية عن أجمل رواية قريتا وعشقتا من طفولتي *1
بصراحة مرتفعات وذرينغ مرتبطة بصميمي كأكتر رواية عاطفية وقاسية ومتوحشة بنفس الوقت....ووقت قريت هالمقالة كنت رح فكرا بقلم برونتي نفسا :arrow:
لشدة تشابه الاسلوب والاصابات لصميمية :idea: ..وحبيت أتركن مع هالمقالة قبل ما نبدا بنقد هالعمل الرائع...مرتفات وذرينغ- ايميلي برونتي *1

الحب في المناخات الباردة بقلم  صخر الحاج حسين *ورود



كان لفتاة في الخامسة والعشرين من العمر ابنة رجل دين بروتستانتي

أن تكتب واحدة من أعظم قصص الحب في الوجود، إن لم تكن أعظمها.

فمرتفعات وذرينغ كما يصفها البعض قصة مستحيلة كان يجب ألا تكتب،

فهي رواية جعلتنا نعتقد أن العالم يمكن أن يتصدع مثل لحاء بيضة

عندما يتم الضغط عليه بفعل رغبة بشرية لا تقاوم.

لا تشبه مرتفعات وذرينغ آنا كارنينا، ذلك أن الأولى احتفاء شديد

بتلك الخصائص المهيبة للرغبة التي تندب آنا كارنينا حظها عليها.

مرتفعات وذرينغ قصة حب اتخذت الفرح المجنون سبيلاً إلى الرغبة، وشقت

طريقها إلى نسيج المجتمع كما طالبت بالتضحية بالأوضاع الثابتة

والعائلة والشرف، وبالتالي بالحياة برمتها، لقد أقُحم إيفان

كارامازوف في رواية الأخوة كارامازوف، التي يمكن مقارنتها بمرتفعات

وذرينغ، في رعب وجودي انبثق من فكرة مفادها إذا ما مات الله، فإن

كل شيء ممكن. وفي مرتفعات وذرينغ تبدو إيميلي برونتي من خلال حكاية

هيثكليف وكاثرين إيرينشو وكأنها تقول بموت الله. قصة الحب

الرومانسية العنيفة والخارقة هذه تتحدث عن الرغبة التي هي أقوى

من الموت، وهي لا تعترف بالموت على أنه يشكل عائقاً للعاطفة. وإذا

كان ثمن رغبة العاشقين هو اللعنة، ذلك أن الله مات، عندها من

الممكن أن يبقى إبليس هو المسؤول عن دفة قيادة سفينة الكون وهنا

يكون العاشقان ابتهجا بتلك اللعنة الأبدية.

من الخطأ الجلل أن نفكر في أن مرتفعات وذرينغ تحكي حكاية هيثكليف،

أو حكاية كاريزما ذلك العاشق الشيطاني الذي صب عليه القدر جام

غضبه. ليس هناك من شك في أن هيثكليف باع روحه للشيطان في بداية

الحكاية، لكن كاثرين أيضاً هي من كانت بقامة تضاهي قامة إبليس،

فقد حلمت ذات يوم بأنها صعدت إلى السماء:

«لا تبدو السماء موطني، لقد انفطر قلبي حزناً وبكاء من أجل العودة

إلى الأرض، وغضبت مني الملائكة وقذفوا بي في مروج مرتفعات وذرينغ،

حيث أنتحب من أجل الفرح».

تمثل كاثرين الصوت الحقيقي لملاك متمرد وكذلك، فإن هيثكليف يمثل

عاشقاً شيطانياً صُبّ في نفس القالب الذي أبرزه شعراء رومانسيون

أثناء إعادة كتاباتهم الرؤيوية لشخصية إبليس، لكن ربما كانت

كاثرين تمثل أكثر من ذلك فهي السيدة إبليس، إنها شأن هيثكليف،

تدمر وبعفوية بالغة، السكينة والإلفة، والعواطف.

عندما تسقط طريحه الحمى، تأخذها معها السيدة لينتون والدة الرجل

سيئ الحظ الذي تزوجته كاثي إلى النقاهة «لكن تلك العجوز المسكينة

كان لها ما يبرر أسفها على رعايتها لكاثرين، فقد التقطت هي

وزوجها الحمى وماتا في غضون أيام» وهنا تبرز كاثرين بوصفها أمرأة

مغوية «femme fatale».

تطرح الرواية سؤالاً يتعلق بإنسانية هيثكليف مفاده: «هل هيثكليف

إنسان؟ وإذا كان كذلك هل هو مجنون؟ وإذا لم يكن كذلك، هل هو

شيطان؟ أو غول؟ أو مصاص دماء؟ تتشابه صورة كاثي معه في هذا

السياق. فما يمكن أن نصفه به يمكن أن نصفها به أيضاً. تقول كاثي:

«ليس مهماً ما هي طبيعة روحينا، ما هو هام أنهما روح واحدة»،

باختصار إنها الجنية، لم تكن نيللي دين ربة المنزل تؤمن أن السماء

يمكن أن ترحب بكاثي، لكن وفي الوقت ذاته لم يفكر أحد حتى نيلي بأن

كاثي شبيهة بمصاص دماء أو غول، رغم أننا نلتقي بها في بداية

الرواية كشبح. لقد كانت نيللي دين تتحدث دائماً عن «نوبات من

العاطفة» عند كاثي أي عن «مزاجها السيئ» بلغة ذلك العصر

الفيكتوري، فقد كانت العاطفة تعتبر نزقاً آنذاك.

كتبت برونتي هذه الرواية عندما كانت في ريعان الصبا، أي في عمر

آرثر رامبو ذلك الملاك المتمرد الآخر عندما كتب Les Illuminations

(إشراقات)، وقضت في الثلاثين من العمر، لكن ليس بسبب حادث مأسويّ

أو بسبب مرض، بل بسبب ممارسة إرادتها هي بعد أن حرمت نفسها من

الطعام وماتت بعد شهور من موت أخيها برانويل بمرض السل. قبل أن

تموت بفترة قصيرة، أتلفت أوراقها الشخصية كلها التي ربما احتوت على

رواية أخرى. لقد كان موتها الأغرب وربما كان بطريقة ما الموت الأمل

مأسوية الذي يمكن أن يتخيله المرء. طباعها، وكما سجلتها

شقيقتاها، لم تقل غرابة عن موتها. فقد كانت إيميلي تربي صقراً في

بيتها وكان هذا من غير المألوف. ومرة عضها كلب مسعور وما كان

منها إلا أن كوت الجرح بنفسها بالحديد الملتهب. مرتفعات وذرينغ

كتبتها امرأة قادرة على أن تفعل كل هذه الأشياء. لربما دفعها

موت هيثكليف إلى انتحار متعمد. لكن موته لم يكن صادراً عن إرادة،

بقدر ما كان نتيجة لغياب العقل نهائياً. لقد نسي هيثكليف أن

يأكل في خضم توقه للوصال مع حبيبته الميتة.

نسي، إذا جاز لنا التعبير، أن يعيش، ورغم ذلك فإن كاثرين ميتة

وليست بميتة، إنها شبح مؤرق سكن موطن الأرواح، معلقة بين الأرض

والسماء بإرادة مشبوبة، ومثلها لم يمت هيثكليف بقدر ما تخلى عن

جسده.

دعونا نستشهد بهذا المقطع لجوزيف غلانفيل الذي استخدمه إدغار آلان

بو كترنيمة له في حكايته «ليجيا» عن الهوى الذي يتجاوز الموت.

وعلينا أن نتذكر أن كلتا البطلتين، كاثرين وليجيا،

بروتستانتية.

«هناك ترقد الارادة، لا تموت. من ذا الذي يعرف أسرارها، بكل

زخمها؟ ليس الله سوى إرادة هائلة تسود كل شيء. لا يسلم الإنسان

قدره إلى الملائكة، ولا للموت، خلا عبر ضعف إرادته الواهنة». لكن

برونتي تموت من خلال قوة إرادتها هي.

لقد قال أوكتافيو باث:

«النساء سجينات الخيال الذي فرضه المجتمع الذكوري عليهن، لذا إذا

ما سعين إلى خيار حر فسيكون ذلك نوعاً من كسر السجن». لكن الأمر

ليس كذلك بالنسبة لإيميلي برونتي التي بدت غير مكترثة بالصورة التي

فرضها عليها المجتمع الذكوري. رغم ذلك فالخيار الوحيد الذي بدا

بأنها تبنته كان البقاء في حالة بين الحياة والموت وربما كان موتها

نوعاً من الفرار من سجن الحياة.

تبقى كاثرين إيرين شو حبيسة صورة الأنوثة، فقد تمت جمعنتها

كامرأة من قبل عائلة لوكوود. لقد أخذوها من المروج طفلة ضارية

عنيفة متهورة شأن أخيها في التبني، وحولوها. عندما عادت ثانية

إلى مرتفعات وذرينغ كانت قد تغيرت تماماً. «بدل الوحش الصغير حاسر

الرأس الذي يقفز في البيت ويندفع ليخنقنا، ترجلت من على ظهر

فرس

أسود جميل فتاة جليلة بخصل شعر تناثرت من غطاء قبعة من الفرو

ذات ريش. كانت برداء طويل أجبرها على أن تحمله بكلتا يديها،

رداء كان يمكنها من أن تبحر به».

بثيابها وأنوثتها الجديدة، تلفعت بالقمع. لم يعد بإمكانها أن تمرح

مع الكلاب خشية أن تلوث ثيابها. ولم يعد بإمكانها أن تعانق نيللي

دين ذلك أن الأخيرة يكسوها الطحين الذي كانت تعد منه الحلويات.

باتت كاثي الآن عاجزة عن أن تتأقلم مع الصورة التي رسمها المجتمع

لأنوثة الطبقات الدنيا من المجتمع. لم تكتف بالتحول إلى أنثى وإنما

تحولت إلى أنثى بورجوازية أيضاً، لقد تحولت إلى شيء يمكن أن تنظر

إليه، لكن لا يمكنك أن تلمسه. وحتى بالنسبة لهيثكليف فقد بات

بالنسبة لها مجرد قذارة يجب الابتعاد عنها. لقد أجرت خيارها سلفاً.

لقد اختارت النظافة ونأت بنفسها عن القذارة، إذ كان عليها أن

تختار بحكمه وعقل. في نهاية المطاف تبنت خياراً لا جنسياً، خياراً

نظيفاً يخلو من الهوى والعواطف، سوف تتزوج كاثي في السماوات من

ملاك خيّر نظيف أشقر غني. سترتقي السلم الاجتماعي لتصل إلى فردوس

الطبقات الأعلى شأناً.

كل الفن الإنكليزي ما بعد القرن السادس عشر يتضمن مواضيع

إضافية تحكي عن الطبقة الاجتماعية، ومرتفعات وذرينغ ليست

استثناء.

«لم تخذلين قلبك يا كاثي؟» يسألها هيثكليف في مشهد حب خارق يصل إلى

أوجه بموتها. مشهد أتخم بعنف جسدي وعاطفي. مشهد مهول منح بعداً

جديداً من الرعب، حين كانت كاثي حاملاً في شهرها السابع. لقد خذلت

قلبها لأنها فعلت ماهو متوقع منها. لقد أنكرت الخيار الحر، وأخفقت

في كسر سجنها في الحياة. كلماتها الأخيرة كانت «هيثكليف سأموت» كان

ذلك وعداً منها أكثر منه تهديداً.

كانت مرتفعات وذرينغ مع أليس في بلاد العجائب، من الروايات

الأثيرة عند السورياليين. فقد هيأ لويس بونييل نصاً في الثلاثينيات

لكنه عجز عن أن يجعل منه فيلماً سينمائياً، إلى أن استقر في المكسيك

في العام 1953. ثم وجد نفسه هناك وقد أحبط بمنتجين وطاقم ممثلين

وموسيقيين، بمن فيهم راقصة الرومبا ليليا براود التي لعبت دور

إيزابيلا لينتون، ورغم الجانب السوريالي في هذا كله، فإن هذا

التجاور العشوائي السوريالي بين الأغنية والرقصة المكسيكية وبين

هذا النص الملتهب لم ينتج ذلك الأثر المعجزة الذي كان يعشقه زعيم

السورياليين أندريه بريتون.

لقد لامست الرواية موضوعات أعمق من تلك التي تتعلق بالليبيدو

الأنثوي، رغم أن الرواية تعلن أن كاثي بوصفها كائنا هالكاً،

وبالطبع ليس الجانب الروحي المتقد منها، قد تم تدميرها بخذلانها

لرغباتها.

فالعلاقة بين كاثي وبين هيثكليف مليئة بالزخم ولا يمكن أن تكون

علاقة طبيعية، كما أنها لا يمكن أن تكون آثمة.

في معرض تعليقها على الرواية قالت فرجينيا وولف: «هناك عشق

لكنه ليس عشق رجال ونساء» وعبرت الناقدة الأميركية كاميل باغليا

عن ذلك على نحو تحليلي بقولها: «لقد سعت كاثي وهيثكليف إلى إبادة

سادو مازوخية لهويتيهما المنفصلتين». والأمر كذلك لابد لنا من أن

نقف وقفة قصيرة في مشهد الحب الأخير الذي أتخم بالرعب والعنف. لقد

انتزعت كاثي من هيثكليف خصلة من شعره، وترك هو بروزات زرقاء

على ذراعيها. لقد كان اتحادهما الأخير شأن قطرتي زئبق. لقد تحررت

كاثي من سجنها وهي حية، واحترق كلاهما بنار الحب والمشاعر التي هشمت

الجسد. تخطيا وتجاوزا فردانية جسديهما، وتقطرا من الجسد روحاً

طاهرة. طمحاً للوصول إلى لغة صوفية في علاقتهما، رغم أن إيميلي

برونتي لم تسمح لنفسها أن تستخدم لغة الصوفية. ولكن ماذا أرادا

من بعضهما بعضاً؟ لقد أرادا ما أراده أوكتافيو باث: «لحظة من

حياة مليئة، حيث تغيب الأضداد، وتتحد الحياة والموت، والزمن

والخلود». إنها النظرة الرومانسية الأكثر رفعة للعاطفة. وفي

النهاية ما أراداه كلاهما حصلا عليه. لقد جعلت برونتي العاطفة

تنتصر على الموت رغم أن جلّ الروايات الإنكليزية الأخرى لم تكن

تسمح بذلك.

حلمت كاثرين إيرنشو بملائكة ترمي بها من السماء. كانت تنتحب فرحاً

لتجد نفسها في المروج ثانية.

لربما تحقق حلمها. فلنسمع أصوات دموع الملائكة المتمردة التي تبكي

فرحاً. إنه صوت العاطفة الحقيقي الذي لم نعد نسمعه في أيامنا هذه.

ولكن يبقى السؤال هل استطاعت نار كاثي وهيثكليف أن تذيب صقيع

الشمال؟.


*1  *1  *1  *1  *1  *1

_________________
التوقيع لــلــمــلائــكــة  حــضــورهــا


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 10:30 ص 
آرتيني مشارك
آرتيني مشارك
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 07 تشرين الأول 2008
المواضيع: 2
المشاركات: 83
القسم: إنجليزي
السنة: التالتة
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
حلوي اصلا كل شي بتكتبيه حلو *good  :mrgreen:  :mrgreen:

_________________
التوقيع صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 11:39 ص 
آرتيني مؤسس
آرتيني مؤسس
اشترك في: 15 نيسان 2007
المواضيع: 68
المشاركات: 4580
المكان: حماه
القسم: E
السنة: ماستر/ELT...
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
بتصدقي مبارح جمعت اهلي من الكبير للصغير وحطيتلون الفيلم وحكيت القصة ..
ووعدت خالتي اعطيها الفيلم ..
عنجد قد ما اقرا هالرواية ما بحس حالي بمل منها ..
وهالمقالة عنجد حلوة بس قد ما حكينا عن مرتفعات ويذرينغ ما منعطيها حقها ..
ثانكس *Hi

_________________
التوقيع
There is no easy walk to freedom anywhere, and many of us will have to pass through the valley of the shadow of death again and again before we reach the mountaintop of our desires.
 
Nelson Mandela
 


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 2:52 م 
آرتيني فعّال
آرتيني فعّال
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 27 حزيران 2007
المواضيع: 77
المشاركات: 1185
المكان: حماه
القسم: هندسة زراعه
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
زيـــــن,  مسى الخير :roll:  :roll:
شكلك حتى العنوان ما قاريتيه *ممم
الملاك,  بصراحه انا ما قاريها وحاولت كوّن فكره عنها هون ...بس فشلت ...
أول ما بلش يحكي عن الروايه ضعت...
وبصراحه بالفعل الذاكره ما خانتني لأنو قريت قبل هالمره أنو انتي مرشحه أنو ننقد هالروايه وكانت قبل الأتفاق عالبؤساء....
وكان ردك بالضبط
بقترح عليكن رواية الأم لمكسيم غوركي من الأدب الروسي أو البؤساء من الأدب الفرنسي ومرتفعات وذرينغ من الأدب الانجليزي...
...........
بقى ممكن تعطيني فكره أكتر عنها ....لأنو اذا كانت عاطفيه بحته ..فانا آسف وأنقدو لحالكم
 :roll:  :roll:

_________________
التوقيع
في الزراعه تلمس الآلام باليدين
فلو صافحت طالبا أو لمست قاعة...لوجدت منقوشا على يدك
قصيدة ألم يا ابن الكرام أو أثنتين

صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 3:22 م 
آرتيني مشارك
آرتيني مشارك
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 22 كانون الثاني 2008
المشاركات: 146
المكان: أعماق البادية
القسم: English
السنة: Third
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
اقتباس:
الملاك


اتقي الله

_________________
التوقيع Desert Rose


صورة

صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 5:29 م 
مشرفة قسم مهارات تطوير الذات
مشرفة قسم مهارات تطوير الذات
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 15 نيسان 2007
المواضيع: 64
المشاركات: 3024
المكان: حمص
القسم: انجليزي
السنة: MA
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
Ammar Anouze,  
لا إله إلا الله *1

kma,  
أنا رح أعطيك عن هالرواية فكرة "بس لا تنسى انو هادا منظوري الخاص"  مشان تقراها
بس هيك هيك رح خليك تقراها شئت أم أبيت :mrgreen:
الناقد والمتحمس الأول في القسم لازم يقرا هيك عمل عظيم :arrow:  :wink:

يا سيدي أجمل ما قيل في الحب بالأدب العالمي كلو...كان موجود بمسرحية روميو وجولييت لشكسبير بمشهد اسمو مشهد البستان
وأكتر موقف عاطفي بالأدب العالمي هو مشهد احتضار بطلة مرتفعات وذرينغ

وهو كان في خلاف ولا زال...بين كتير نقاد وما عرفو يحددو أينو مشهد ياخد الأولوية لحتى اعتمدو أنن يسمو الأول أجمل كلام بالحب...والتاني أكتر مشهد عاطفي :arrow:

بس هالشي دخل القراء بتيه جديد..أولا وهو أنو الكل بحطو انطباع مبدئي أنن رح يقرو رواية عاطفية
وبينصدمو بقسوة ووحشية مكتوبة بالمناخات الباردة...تجمد أحياناً عقل ومشاعر القارئ ولا تفتأ تذيبه بمشاهد عاطفية...عنيفة :arrow:
اتخيل...حتى الحب عنيف

الحقيقة المحور الأساسي للرواية هو الانتقام...وبفرجيك نوع غريب لا شفتو ولا رح تشوفو من الانتقام
يعني غليل ما بينشفى
البطل ما بكف عن الانتقام من اللي ظلموه حتى بعد موتن :arrow:
والمحور التاني هو الحب...بس رح تغلب عليه قسوة وتوحش وبربرية البطل

kma,   الرواية رائعة لا تفوت على نفسك فرصة قرائتا..وخاصةً هلأ بما أنو رح ننقدا..فمنقراها كلنا سوا :wink:

سنا,   والله بعرف...بنت بشخصيتك أكيد رح تحب هيك رواية
وأنا كتير مبسوطة انك قاريتيا كتير وبتحبيا هالقد...فأكيد رح تناقشينا فيا *ورود
*1

_________________
التوقيع لــلــمــلائــكــة  حــضــورهــا


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الأربعاء تشرين الثاني 26, 2008 11:14 م 
آرتيني فعّال
آرتيني فعّال
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 09 تشرين الأول 2008
المواضيع: 12
المشاركات: 1057
المكان: مدينة العظماء و الحب و الحرب "حمص"
القسم: English
السنة: خلصت من كل شي للأبد
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
اقتباس:
من الخطأ الجلل أن نفكر في أن مرتفعات وذرينغ تحكي حكاية هيثكليف،

أو حكاية كاريزما ذلك العاشق الشيطاني الذي صب عليه القدر جام غضبه

 
اقتباس:
ليس هناك من شك في أن هيثكليف باع روحه للشيطان في بداية

الحكاية، لكن كاثرين أيضاً هي من كانت بقامة تضاهي قامة إبليس،

 
اقتباس:
تمثل كاثرين الصوت الحقيقي لملاك متمرد وكذلك، فإن هيثكليف يمثل

عاشقاً شيطانياً صُبّ في نفس القالب الذي أبرزه شعراء رومانسيون

أثناء إعادة كتاباتهم الرؤيوية لشخصية إبليس،

 
اقتباس:
تطرح الرواية سؤالاً يتعلق بإنسانية هيثكليف مفاده: «هل هيثكليف

إنسان؟ وإذا كان كذلك هل هو مجنون؟ وإذا لم يكن كذلك، هل هو

شيطان؟ أو غول؟ أو مصاص دماء؟

 
اقتباس:
«لم تخذلين قلبك يا كاثي؟» يسألها هيثكليف في مشهد حب خارق يصل إلى

أوجه بموتها. مشهد أتخم بعنف جسدي وعاطفي. مشهد مهول منح بعداً

جديداً من الرعب، حين كانت كاثي حاملاً في شهرها السابع. لقد خذلت

قلبها لأنها فعلت ماهو متوقع منها. لقد أنكرت الخيار الحر، وأخفقت

في كسر سجنها في الحياة. كلماتها الأخيرة كانت «هيثكليف سأموت» كان

ذلك وعداً منها أكثر منه تهديداً.

 
اقتباس:
فالعلاقة بين كاثي وبين هيثكليف مليئة بالزخم ولا يمكن أن تكون

علاقة طبيعية، كما أنها لا يمكن أن تكون آثمة.

 
اقتباس:
ولكن يبقى السؤال هل استطاعت نار كاثي وهيثكليف أن تذيب صقيع

الشمال؟.

 الملاك,  
اول الشي شكرا الك ع هل المقالة ......... قريت هل الرواية كتيييييييييير
لما قريت هل المقاطع لقيت وجهة نظر جديدة و في الي تعليقات كتيرة عليهن....
لما تخلصو من شيفرة دافنشي بنبقى بنحكي عن هل الرواية
بالانتظار .........  *1

_________________
التوقيع
مثل السمكة
قتلت ألف امرأة في داخلي و صرت
انت الملكة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الخميس تشرين الثاني 27, 2008 2:00 ص 
مشرفة موسوعة الثقافة العربية
مشرفة موسوعة الثقافة العربية
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 31 آذار 2010
المواضيع: 200
المشاركات: 4425
المكان: حمــــاه_ جــــدة
القسم: اللغة العربية
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
الملاك,  
قريت هالمقطع...مرتين الرواية فعلا من روائع الأدب العالمي
بس الله يخليكي نسقينا هالرواية أكتر
عطينا فكرة عن الكاتب أكتر
واذكريلنا الشخصيات بشكل مفسر أكتر
بطلت الرواية :.......
رجل الدين........
الجنية:........
لأني ضعت من كتر اسماء الشخصيات الموجودة بالروايه
وصرت لازم كل مااتقدم بمقطع ارجع لورا شوف مين هالشخصية اللي مر
اسمها معي مرتين
اقتباس:
لقد جعلت برونتي العاطفة

تنتصر على الموت رغم أن جلّ الروايات الإنكليزية الأخرى لم تكن

تسمح بذلك.

فعلا الروايات الأخرى تجعل الموت دائما هو الغالب والمنتصر
فيموت البطل في الرواية دائما.
شكرا الملاك *1

_________________
التوقيع
صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الخميس تشرين الثاني 27, 2008 5:24 ص 
مشرفة قسم مهارات تطوير الذات
مشرفة قسم مهارات تطوير الذات
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 15 نيسان 2007
المواضيع: 64
المشاركات: 3024
المكان: حمص
القسم: انجليزي
السنة: MA
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
فاتن,  
يا مرحباً *1   تطلبين مني ما أحب أن أقدمه لك :P  وهذه نبذة عن الرواية *sla
ولكن عديني بأنك سوف تقرأينها :wink:

الكاتبة ايميلي برونتي
مع أنها فتاة في ريعان شبابها.. كتبت من الشعر والنثر ما يعبر عنه أديب في الخمسين
فأعمالها مليئة بحزنٍ شديد وعميق ومتأصل
هي ابنة رجل دين بروتستانتي متشدد...يعيش بمنطقة منعزلة ولديه "على ما أذكر أربع بنات وابن"

كبرى البنات "شارلوت برونتي" كاتبة وناقدة...أشهر رواياتها جين إير والتي مثلت حوالي الخمس مرات في السينما مع أشهر نجوم هوليود
ونقدت رواية اختها أيميلي...كأجمل ما يكون النقد...وذلك بعد وفاة ايميلي والتي ماتت بسنٍ صفيرة ولم تتجاوز الثلاثين

ايميلي فتاة غريبة...فقد قرأت عنهاالكثير...تؤمن بأن القلب يوهب لانسان واحد فقط
وحتى بعد موت حبيبها "كما تذكر بقصائدها" تبقى وفية لقبره
وفيها من قسوة منطقتها ومروجها وبردها الكثير..فحدث أن كوت نفسها مرةً إثر عضة من كلب
وبعد وفاة أخيها بالسل...توقفت عن الطعام..هكذا وبكل بساطة توقفت عن تناول الطعام
وماتت
فهي لها بنية جسدية ضعيفة أصلاً..ولم تتمكن من ارتياد المدرسة فتلعمت بالبيت
والغريب في طقوس عائلتها أن والدها كان يتناول طعامة منفرداً في غرفة نومه

كتبت برونتي ما يشبه ألف ليلة وليلة بمشاركة اختها..ولكنها أتلفت كل أوراقها قبل موتها ولم يتبق إلا مرتفعات وذرينغ...وبعض القصائد.
:arrow:

أما روايتها مرتفعات وذرينغ....
فهي قصة هيثكليف المشرد الذي رباه العجوز ايرنشو...فأحب هيثكليف ابنة ايرنشو "كاثي" وأحبته
ولكن حبها للترفمن ناحية ووحشية وبربرية هيثكليف من ناحية أخرى..كما كره أخوها هندلي لهيثكليف كانو سبباً بأن تفضل إدغار على حبيبها
تتزوج بادغار الشاب الجميل الغني ويختفي هيثكليف فجأة

ويعود رجلاً جديداً غنياً يقامر أخيها هندلي فيفلسه ويمتلك منزله..ويأخذ ابنه ليربيه كوحش بربري كما ترعرع هو
ويتزوج من أيزابيلا أخت ادغار ليهينها ويزلها وينجب منها طفلاً قبل موتها تحت تعذيبه

يشاهد احتضار حبيبته كاثي...ويخبرها بأنه ينتقم ممن دمر حبهم
وتموت كاثي أثناء انجابها لمولودتها "كاثي" أيضاً

بعد موتها تستمر بزيارته كشبح...ويزداد هيثكلف توحشاً وابتعاداً عن المنطق ..فهو عندما يشتاق لها ينبش قبرها
ويخطط لاكمال انتقامه..ويتطلب هذا سنوات لتكبر كاثي الصغيرة ويكبر ابنه من ايزابيلا

فيجبر كاثي على الزواج من ابنه...ويجبرها على توقيع أوراق تكون فيها أملاكها لابنه وله من بعد ابنه
يموت ابنه فوراً بعد الزواج لبنيته الضعيفة اثر عذاب أمه في حمله...ويموت ادغار مخلفاً ثروته كلها لكاثي...وبالتالي لهيثكليف

يحصل هيثكليف على ثروة العائلتين كاملة...ويستبقي كاثي وابن هندلي عنده في المنزل في حياة جافة رمادية تقترب من السواد

تروى أغلب الأحداث من جانب نيللي دين...المربية والخادمة التي رافقت العائلتين
وهناك رواة آخرون

وتنتهي الرواية بموت هيثكليف بعد زيارة صاخبة ومرعبة  وداميةمن طيف كاثي المرعب
ويترك بعده شابين قد تبتسم لهم الحياة يوماً

*1

_________________
التوقيع لــلــمــلائــكــة  حــضــورهــا


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: أجمل مقالة قرأتها عن مرتفعات وذرينغ
مرسل: الخميس تشرين الثاني 27, 2008 10:14 ص 
آرتيني مؤسس
آرتيني مؤسس
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 01 آذار 2007
المواضيع: 608
المشاركات: 7325
المكان: حمص - دمشق
القسم: اللغة الانكليزية
السنة: دبلوم ترجمة - متخرج
الاسم: أبو آدم
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
الملاك,  


صراحة في تميز كبيييييييييييييييير باشرافك لهل القسم .انا عم اقرا كل شي بعد ما احفظو....الك زاوية خاصة بتعتمد ع احساسك و طريقة تفكيرك اللي بشهد انها كتييييييييييييير قوية لحط هيك اعمال عظيمة باطار عظيم متل لي بتقدميلناهوي


الله يعطيكي العافية


عمل ممتاز

_________________
التوقيع
صورة
بتمنى تتابعوا صفحتي عالفيس بوك
عنوانها :
( صفوة لتعليم اللغة الإنكليزية و الترجمة )


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
منتدى مغلق هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 26 مشاركة ]  الانتقال إلى صفحة 1, 2, 3  التالي

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين [ DST ]


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  
cron

جميع الحقوق محفوظة لـ ©2012Art-En.com . تصميم بواسطة Art-En . راسلنا . سياسة الخصوصية . قوانين المنتدى
Powered by phpBB© . Translated by phpBBArabia