أهلا بك زائرنا الكريم في منتديات آرتين لتعليم اللغات (^_^)
اليوم هو الأربعاء أيار 27, 2020 8:19 ص
اسم المستخدم : الدخول تلقائياً
كلمة المرور :  
لوحة الإعلانات الإدارية

عذراً أخوتي .. تم إغلاق كافة الأقسام الترفيهية في آرتين حتى إشعار آخر

إعلان إداري فيما يخص الآراء السياسية في آرتين


آخر المشاركات

  ... آرتين ...   » بحث عن خريج ... اثبات تخرج اونلاين  .:. آخر رد: rashford2060  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » بحث عن خريج ... اثبات تخرج اونلاين  .:. آخر رد: rashford2060  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » كل ما تحتاج لمعرفته حول دبلوم التأهيل التربوي في جامعة البعث  .:. آخر رد: essamnagy  .:.  الردود: 9   ... آرتين ...   » مناقشة كتاب"Translation with Reference to English & Arabic"  .:. آخر رد: Renad atef  .:.  الردود: 121   ... آرتين ...   » الآن .. (اللباب في الإعراب) للدكتور عصام الكوسا  .:. آخر رد: nawrassmood  .:.  الردود: 12   ... آرتين ...   » water pipes and bongs work of fiction fashion  .:. آخر رد: yhjmkio  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » كان يا مكان كنا عيلة وحدة وفرقنا الزمان  .:. آخر رد: حلواني  .:.  الردود: 6   ... آرتين ...   » تلخيص look back in anger بالعربي  .:. آخر رد: azmarrua  .:.  الردود: 5   ... آرتين ...   » ادب امريكي حديث  .:. آخر رد: Tahani atmeh  .:.  الردود: 0   ... آرتين ...   » كتب منهاج الترجمة PDF  .:. آخر رد: Mr.Husam  .:.  الردود: 2

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين [ DST ]




منتدى مغلق هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 10 مشاركة ] 
الكاتب رسالة
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الجمعة تموز 08, 2011 6:24 ص 
آرتيني جديد
آرتيني جديد
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 03 أيار 2011
المواضيع: 6
المشاركات: 15
القسم: العربية
السنة: الخ
الاسم: محمود غسان
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


صورة الشاب للمطرب Q-Man الألماني و الفتاة لفكتوريا جاستس المغنية الأمريكية . . .

أنا و نور -  قصة حقيقية . . .
[COLOR="Red"]
أنا اسمي حازم , لقد انتهيت من الثانوية العامة للتو , و ها أنا حائر ,  ماذا افعل ؟ , التحق بالجامعة ام اتجه إلى الحياة العملية ؟؟ ...

نعم هذا ما حدث ..... , أما عن عائلتي أبي يعمل في احد البنوك فراشا لموظفين البنك و عندما علم بأني اجتزت الثانوية قال لي : " حمد لله يا بني , ها أنت اجتزت الثانوية العامة بكل مشاكلها , حان الوقت كي تعرف ماذا تريد من حياتك "
قلت له بكل سعادة : " إن مجموعي يخولني لدخول الجامعة التي أريدها "
رد بكل هدوء : " و هل ترى اني املك مالا , كي ادفع لك تكاليف الدراسة على مدى أربع أعوام "
صعقت عندما قال هذه الجملة التي لم أتوقعها على أي حال ..

" حسنا و ما العمل الآن "
- " أريدك ان تساعدني في عملي يا بني ... "

و قبل ان يكمل جملته قلت له : " ماذا تقول ؟؟ هل هذا مصيري ؟ بعد عناء تلك السنين , اعمل خادما للموظفين و الموظفات ؟؟ "
جلس أبي ثم قال : " يا بني , لقد اشتعل الرأس شيبا , و لم اعد قادرا على العمل كما كنت سابقا , من غيرك الذي سوف يـُطعم أمك و أختك الصغيرة ؟ , هيا أخبرني .... "

لم يكن لدي خيار أو حل آخر , لذلك وافقت على العمل لخدمة .. .. . . . .
[/COLOR]

للتحميل القصة كاملة بصيغة pdf من هنا
عذراً, يجب أن تسجل من هنا لترى الرابط إذا كنت عضواً, فقط قم بتسجيل الدخول

[COLOR="Red"]الرجاء الرد رد بناء و ليس ردود المقصود منها زيادة عدد المشاركات
( رد يناقش القصة لاني اود معرفة رأيكم بالأحداث لانها قصة واقعية )[/COLOR]

كتبت بواسطة محمود غسان
26/6/2011


آخر تعديل بواسطة محمود غسان في السبت تموز 09, 2011 2:01 ص، عدل 2 مرات

أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الجمعة تموز 08, 2011 3:39 م 
آرتيني فعّال
آرتيني فعّال
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 18 شباط 2011
المواضيع: 91
المشاركات: 1010
المكان: حلب
القسم: لغة الحياة
السنة: متخرج
الاسم: موسى الموسى
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
محمود غسان,  

اخي الكريم لن أ’قدمُ لكَ شكراً بما أنها قصة حقيقية وبناءٍ على طلبك؟
لديّ تعقيب كبير على هذهِ القصة :لن أ’خفي عليك عندما كنتُ أقرأ قصتك

دخلتُ في إحدا حالات الخيال أو تستطيع أن تقول بإني عِشتُ القصة كما لو أنها قصتي

ويا ليتها كانت قصتي *---

تعقيبي يا أخي ألا وهو:

هذا الحب لا يعرف كبيراً ولا صغيراً لا وزيراً ولا أميراً

وهذهِ هي حال قصتك المأثرة جداً لستُ أ’بالغ في كلامي

ولكنهُ الواقع أنجذبت كثيراً للقصة لدرجة أني لم أستطيع الإفلات لأي كلِمة منها:

(حازم شخصاً ابتسم في وجههُ الزمان بعد أن كُسِرَ ولم يستطيع أن يكمِل تعليمهُ

نعم ابتسم لهُ الزمان وقدم لهُ حبيبتهُ نور على طبقٍ من الياسمين )

(بمعنى أن الله يقطع من جانب ويصل من جَانبٍ آخر)

حازم جاهد وأكمل تعليمهُ مع العلم بإنهُ انقطع عن الدراسة؟

فهو أكمل تعليمهُ في تلبية حاجات أهله وهذا لا يقلُّ وزناً عن الدراسة أبداً

فقد مضى قدماً في سبيل معيشة أهله ومساعدة  أباه الذي ضعف جداً من الحياة,

فليبارك به الله .


أمّا بالنسبة لنور فهيا إنسانة فريدة من نوعها جداً:

فليس هنالك الكثير من نوعها يقدرون معنى الحب ولا ينظرون لهُ من باب

(موظفة - و - عامل بوفيه)على سبيل المثال؟

فالكثير من هؤلاء الفتيات يحاولون إيجاد حبهم من نفس الطبقة التي يعيشون بها

بمعنى أن الموظفة ترتبط بموظف من نفس الطبقة وليس بعامل بوفيه

وهذهِ هي الخصال الحميدة التي لم تزول بعد والحمدُ لله.

نور قد كسرت القواعد , وسلمت قلبها ل حازم ولكن بطريقة مثالية جداً

حرصاً على كل منهما, وأيضاً ,ليباركها الله

خاتمة تعقيبي على القصة :

قصة مثالية كثيراً وأيضاً حازم ونور شخصان مثاليين جداً

تألقو في سماء الحب رغم ظرف كل منهما ولطالما كان هذا الظرف قوياً.


*1 محمود غسان *1

_________________
التوقيع سَيَبكي الزَمانُ عَلى صَدّري لا مُحالا ............فَما بَعّد صَبري إلا وعودُ الرِجالا

صورة
هي الدُنيا تبكي إن خلت وتخلو إن بكت



أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الجمعة تموز 08, 2011 6:58 م 
مشرفة أقسام اللغة العربية
مشرفة أقسام اللغة العربية
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 19 آب 2007
المواضيع: 275
المشاركات: 5189
القسم: عربي
السنة: متخرجة
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
مشكلة الزواج من امرأة أكبر من الرجل عمراً، تعدّ مشكلة عند شريحة كبيرة من المجتمع، ولا تمر بسهولة. وفي نهاية قصتك حاولت أن تبيّن صعوبتها لأنك ما وصلت إلى موافقة الأهل.

تبدو أحداث القصة عادية، وليس فيها صياغة أدبية، وأراها مجرد حوار فقط وتسارع أحداث عادية.
هناك فارقٌ في الطبقة الاجتماعية الذي يدخل القصة في مجال الخيال نوعاً ما.

إضافةً إلى الأخطاء اللغوية مثل:
حمد لله: الحمد لله/ حمداً لله.
تاراً: تارةً.
والأغرب إن الركاب: أن الركاب.
شكلي محرج: محرجاً.
لم تفيدني: تفدني.
هذا رأي: رأيي
بها شيئاً معيباً: شيءٌ معيب.

أرى أن تكثر من قراءة القصص القصيرة، حتى تجمع بين هوايتك وبين خبرة قرائية لا بأس لها.

بالتوفيق.


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الجمعة تموز 22, 2011 2:50 ص 
آرتيني جديد
آرتيني جديد
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 03 أيار 2011
المواضيع: 6
المشاركات: 15
القسم: العربية
السنة: الخ
الاسم: محمود غسان
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
شكرا على المرور
وشكرا على نقدكم لها


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الثلاثاء تموز 26, 2011 8:14 ص 
آرتيني مشارك
آرتيني مشارك
اشترك في: 26 تموز 2011
المواضيع: 11
المشاركات: 58
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
مرحبا جميعا
لم استطع منع نفسي من التعليق على هذه القصة الرائعة ...... التي تعود بك لأيام مضت وأيام قررت نسيانها
أحسست للحظة ان هذه القصة كتبت عني
احداث هذه القصة واقعية ..هذا ما أكده صاحبها
لذلك لن أتطرق لموضوع الاملاء والبناء اللغوي وما الى ذلك..سأكتفي بالتعبير عن رأي في احداثها وعن الحل المناسب لها( في رأي)
أولا يمكنني القول أن ما يمر به حازم ليس حبا
بل مجرد حالة اعجاب تحولت بسبب التفكير المستمر بها الى حب ( أو هذا ما أظنه)
أقصد في كلامي أن شخصا أحب شخصا لمجرد شكله لا ستطيع أن أسميه حبا،
فهو من أول نظرة أحبها وتعلق بها وبدأ بالسهر والتفكير بها
والمعروف ان الشباب في هذه المرحلة تمر بحالة غريبه ( أقصد بالشباب الذكور والاناث) أي أننا نريد شخصا نحبه ونهتم به وهو يبادلنا نفس الشعور كذلك متجاهلين كل العقبات التي تمر أمامنا
نتغاضى عن عيوبه واحدا تلو الآخر
نرسم أحلاما وردية
نتظاهر بالمثاليه
الى أن نصحى على واقع مؤلم بأن هذا الشخص لا يناسبنا وأننا أخطأنا الاختيار
لماذا قلت أني شعرت ان هذه القصة كتبت عني؟
لأني عندما كنت في مثل عمر حازم تقريبا وفي بداية دخولي للحياة العملية والواقعية ( أقصد الجامعة) رأيت شخصا في الدفعة معي أعجبني شكله كثيرا فبمجرد دخوله الى القاعة نبض قلبي بايقاع مختلف وأحسست أني وهو بمفردنا في هذا العالم الواسع ولم أعد أسمع أي صوت من أصواتي صديقاتي وهن يحدثنني
ولكن بعد برور عدة أسابيع من التفكير المستمر به ومحاولة التحدث اليه وسهر الليالي وأنا اخطط علمت أنه من دين مختلف عن ديني
لم أعر الامر اهتماما في البداية ولكن وجدت فيما بعد أن هذا الأمر هو العقبة التي ستحرمني أول قصة حب عشتها
عندما وجدت أن لا امل من محاولاتي نسيت الشاب وحتى اسمه وعشت قصص حب كثيرة بعدها
لا يمكن للمرأ أن يحب من النظرة الأولى فهذا برأي جريمة يحاسب عليها قانون الحياة
أنصحه بأن يغير مكان عمله ورقم هاتفه فهذه الفتاة لا تناسبه
لانه في أحد الأيام سيستيقظ ليجد أنه لا يستطيع أن يؤمن لها الشاي الأخضر وقطعة الكيك .. وأن البيتزا قد تسبب أكبر المشاكل عندما يكون تأمينها صعب بالنسبه لحالته الماديه البسيطة
وهو جلس مع هذه الفتاة مرة أو مرتين فكيف يستطيع أن  يحكم عليها بانها بهذا القدر من التسامح والأخلاق الكريمة والمثالية العجيبه التي صورها لنا
ولكن حبه لها منعه من رؤية عيوبها التي حاولت أن تخفيها باستخدامها لمساحيق التجميل
فأنا برأي الفتاة لا تضع مساحيق التجميل الا اذا احست بوجود عيب فيها تريد أن تخفيه بوضه مساحيق التجميل لينشغل الناس بشكلها ويتجاهلو ذلك العيب الظاهر في شخصيتها
والدليل ان صديقتها سلمى تمكن من رؤية عيوبها كاملة من كلمة واحدة لانه يريد ذلك
فهو يريد أن يبين أن نور هي الأفضل بين كل الفتيات ( تكاد تكون كاملة)
وانا لا أقلل من شأن نور ولكن أقول له بأن الطلبات الصعبة التي طلبها والدها ما هي الا البداية لكم هائل من الطلبات التي سيكون من المستحيل تلبيتها
أنصحه أن يخبرها أن سبب تركه لها هو والدها الذي لا يريد لهذه العلاقة أن تتم وأن المشكلة ليست منها
هذا رأي وأسفة للاطالة

_________________
التوقيع
صورة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الثلاثاء تموز 26, 2011 3:16 م 
آرتيني جديد
آرتيني جديد
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 09 شباط 2011
المشاركات: 41
القسم: انكليزي
السنة: الثانية
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
مرحبا
صحيح انا مشتركة ب الارتين بس ما عندي الخبرة فيها مثلا كيف بدي شوف قصة انا و نور لأقاراها وكيف أزا بدي علق ع القصة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الثلاثاء تموز 26, 2011 8:55 م 
آرتيني نشيط
آرتيني نشيط
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 01 شباط 2008
المواضيع: 37
المشاركات: 362
القسم: اللغة الانجليزية
السنة: اتخرجت الحمدلله...
لا يوجد لدي مواضيع بعد



غير متصل
مرحبا ........ حبيت القصة وحبيت اكتب تعليقي وبتمنى مايكون مزعج..........للحظة حسيت القصة خيالية شوي يعني قصة الغنية والفقير .... وإذا افترضنا إنو فعلا صار في قصة حب بينهن وإنو عنجد هي المشاعر حقيقية فأكيد رح تكون علاقة قوية وممكن تتغلب على مشاكل الكبيرة اللي رح تواجهن .....
أما طلبات الأب فهادا برأي شي طبيعي لأن هيك علاقة تعتبر مخاطرة وهوي من حقو يشوف لأي درجة هالشب ممكن يتحمل ويقدم لبنتو ..... ومتل ماهي رح ضحي بكتير شغلات كرمالو وكرمال تعيش معو لازم هوي يعمل كل اللي بيقدر عليه مشان يحسسها إنو بيستاهل هالتضحية ...........
بالنهاية أنا بشوف إنو الشب اللي اختار هيك نوع من العلاقة (( قصدي تكون البنت أغنى وأكبر منو )) هوي أكيد مو ناطر أهل البنت يقدموها على طبق ذهب وإنو لازم يتعب شوي أو كتير مشان يوصل للي بدو إياه
يمكن طولت بالحكي شوي بس بتمنالهن التوفيق بحياتهن....... *1  *1

_________________
التوقيع
يارب  أَرجوكَ فِيْ هَذِه اللَيلَة الفَضيلة أَنْ تَجعل فِي قَلبه نُوراً وأَن تَجعلَهُ مِن عِبادكَ المُهتَدين،،
يَارَبُ قَربني مِن قَلبِه واحمه بحماك واجَعل لِي مِن دُعائِه نَصيب


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الخميس تموز 28, 2011 2:36 م 
مشرفة أقسام اللغة العربية
مشرفة أقسام اللغة العربية
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 19 آب 2007
المواضيع: 275
المشاركات: 5189
القسم: عربي
السنة: متخرجة
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: أنثى ::


غير متصل
my angel,  
الرابط الموجود في الرد الأول، اضغطي عليه لينقلك إلى موقع التحميل، ومن زر الداون لود سيظهر لك رابط التحميل.

*1


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: الاثنين آب 01, 2011 12:38 ص 
آرتيني جديد
آرتيني جديد
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 03 أيار 2011
المواضيع: 6
المشاركات: 15
القسم: العربية
السنة: الخ
الاسم: محمود غسان
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
عابرة سبيل كتب:
مرحبا جميعا
لم استطع منع نفسي من التعليق على هذه القصة الرائعة ...... التي تعود بك لأيام مضت وأيام قررت نسيانها
أحسست للحظة ان هذه القصة كتبت عني
احداث هذه القصة واقعية ..هذا ما أكده صاحبها
لذلك لن أتطرق لموضوع الاملاء والبناء اللغوي وما الى ذلك..سأكتفي بالتعبير عن رأي في احداثها وعن الحل المناسب لها( في رأي)
أولا يمكنني القول أن ما يمر به حازم ليس حبا
بل مجرد حالة اعجاب تحولت بسبب التفكير المستمر بها الى حب ( أو هذا ما أظنه)
أقصد في كلامي أن شخصا أحب شخصا لمجرد شكله لا ستطيع أن أسميه حبا،
فهو من أول نظرة أحبها وتعلق بها وبدأ بالسهر والتفكير بها
والمعروف ان الشباب في هذه المرحلة تمر بحالة غريبه ( أقصد بالشباب الذكور والاناث) أي أننا نريد شخصا نحبه ونهتم به وهو يبادلنا نفس الشعور كذلك متجاهلين كل العقبات التي تمر أمامنا
نتغاضى عن عيوبه واحدا تلو الآخر
نرسم أحلاما وردية
نتظاهر بالمثاليه
الى أن نصحى على واقع مؤلم بأن هذا الشخص لا يناسبنا وأننا أخطأنا الاختيار
لماذا قلت أني شعرت ان هذه القصة كتبت عني؟
لأني عندما كنت في مثل عمر حازم تقريبا وفي بداية دخولي للحياة العملية والواقعية ( أقصد الجامعة) رأيت شخصا في الدفعة معي أعجبني شكله كثيرا فبمجرد دخوله الى القاعة نبض قلبي بايقاع مختلف وأحسست أني وهو بمفردنا في هذا العالم الواسع ولم أعد أسمع أي صوت من أصواتي صديقاتي وهن يحدثنني
ولكن بعد برور عدة أسابيع من التفكير المستمر به ومحاولة التحدث اليه وسهر الليالي وأنا اخطط علمت أنه من دين مختلف عن ديني
لم أعر الامر اهتماما في البداية ولكن وجدت فيما بعد أن هذا الأمر هو العقبة التي ستحرمني أول قصة حب عشتها
عندما وجدت أن لا امل من محاولاتي نسيت الشاب وحتى اسمه وعشت قصص حب كثيرة بعدها
لا يمكن للمرأ أن يحب من النظرة الأولى فهذا برأي جريمة يحاسب عليها قانون الحياة
أنصحه بأن يغير مكان عمله ورقم هاتفه فهذه الفتاة لا تناسبه
لانه في أحد الأيام سيستيقظ ليجد أنه لا يستطيع أن يؤمن لها الشاي الأخضر وقطعة الكيك .. وأن البيتزا قد تسبب أكبر المشاكل عندما يكون تأمينها صعب بالنسبه لحالته الماديه البسيطة
وهو جلس مع هذه الفتاة مرة أو مرتين فكيف يستطيع أن  يحكم عليها بانها بهذا القدر من التسامح والأخلاق الكريمة والمثالية العجيبه التي صورها لنا
ولكن حبه لها منعه من رؤية عيوبها التي حاولت أن تخفيها باستخدامها لمساحيق التجميل
فأنا برأي الفتاة لا تضع مساحيق التجميل الا اذا احست بوجود عيب فيها تريد أن تخفيه بوضه مساحيق التجميل لينشغل الناس بشكلها ويتجاهلو ذلك العيب الظاهر في شخصيتها
والدليل ان صديقتها سلمى تمكن من رؤية عيوبها كاملة من كلمة واحدة لانه يريد ذلك
فهو يريد أن يبين أن نور هي الأفضل بين كل الفتيات ( تكاد تكون كاملة)
وانا لا أقلل من شأن نور ولكن أقول له بأن الطلبات الصعبة التي طلبها والدها ما هي الا البداية لكم هائل من الطلبات التي سيكون من المستحيل تلبيتها
أنصحه أن يخبرها أن سبب تركه لها هو والدها الذي لا يريد لهذه العلاقة أن تتم وأن المشكلة ليست منها
هذا رأي وأسفة للاطالة


عابرة سبيل , اشكرك جدا على مرورك القيم

اولا اود اخبارك امرا هام
انا لم استطيع كتابة القصة كما ينبغي
اي انا ظلمت احداثها لاني كتبتها على عجل
اي انا على يقين تام أني استطيع اخراجها على مستوى افضل و اعطي الجميع الحقه

ثانيا حضرتك تتحدثي عن العيوب
حسنا , ما رأيك قد مضى سنتين تقريبا من التعامل , دون مصارحة الطرفين بالحب !
ما رأيك بعد ما تم مصارحة نور بالحب في وجهها ابتعد حازم عنها قرابة شهر او شهرين
ما رأيك بان قد مضى على ترك العمل من البنك الذي كان يعمل به كافراشا تقريبا سبعة اشهر ,
مع تبادل الزيارات الخاصة , و تبادل الهواتف بإستمرار
هل هذه مدة كافية لمعرفة العيوب قبل المميزات كلا منهم ؟؟؟

انا اقول انا مدة كافية و قد ظهر بالفعل لحازم عيوب تلك الفتاة و مع ذلك قرر ان يكمل مسيرته لانها عيوب قد يخفيها الزمن
ثالثا بخصوص المساحيق التجميل كانت مرة و لم تتكرر بعد
اما بخصوص تقلب الرأي بخصوص سن المراهقة
انا اعلم هذا جيدا و لكن انا من رأيّ انا الإنسان الطبيعي يجد نفسه مرة واحدة فقط

و يبدوا انا قد بالغت في مستوى الأجتماعي لكلا الطرفين سواء بالرقي او التدني

اشكرك عابرة سبيل

my angel كتب:
مرحبا
صحيح انا مشتركة ب الارتين بس ما عندي الخبرة فيها مثلا كيف بدي شوف قصة انا و نور لأقاراها وكيف أزا بدي علق ع القصة

انقري على الرابط و اختاري تنزيل الآن

لما كتب:
مرحبا ........ حبيت القصة وحبيت اكتب تعليقي وبتمنى مايكون مزعج..........للحظة حسيت القصة خيالية شوي يعني قصة الغنية والفقير .... وإذا افترضنا إنو فعلا صار في قصة حب بينهن وإنو عنجد هي المشاعر حقيقية فأكيد رح تكون علاقة قوية وممكن تتغلب على مشاكل الكبيرة اللي رح تواجهن .....
أما طلبات الأب فهادا برأي شي طبيعي لأن هيك علاقة تعتبر مخاطرة وهوي من حقو يشوف لأي درجة هالشب ممكن يتحمل ويقدم لبنتو ..... ومتل ماهي رح ضحي بكتير شغلات كرمالو وكرمال تعيش معو لازم هوي يعمل كل اللي بيقدر عليه مشان يحسسها إنو بيستاهل هالتضحية ...........
بالنهاية أنا بشوف إنو الشب اللي اختار هيك نوع من العلاقة (( قصدي تكون البنت أغنى وأكبر منو )) هوي أكيد مو ناطر أهل البنت يقدموها على طبق ذهب وإنو لازم يتعب شوي أو كتير مشان يوصل للي بدو إياه
يمكن طولت بالحكي شوي بس بتمنالهن التوفيق بحياتهن....... *1  *1



اشكرك جدا لما على زوقك


عاشقة العربية كتب:
my angel,  
الرابط الموجود في الرد الأول، اضغطي عليه لينقلك إلى موقع التحميل، ومن زر الداون لود سيظهر لك رابط التحميل.

*1


ميرسي عاشقة


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
  • عنوان المشاركة: انا و نور - قصة حقيقية ... بقلم محمود غسان
مرسل: السبت تشرين الأول 22, 2011 8:06 م 
آرتيني جديد
آرتيني جديد
صورة العضو الشخصية
اشترك في: 03 أيار 2011
المواضيع: 6
المشاركات: 15
القسم: العربية
السنة: الخ
الاسم: محمود غسان
لا يوجد لدي مواضيع بعد

:: ذكر ::


غير متصل
للرفع للرفع للرفع


أعلى .:. أسفل
 يشاهد الملف الشخصي  
 
منتدى مغلق هذا الموضوع مغلق ، لا تستطيع تعديله أو إضافة الردود عليه  [ 10 مشاركة ] 

جميع الأوقات تستخدم GMT + ساعتين [ DST ]


لا تستطيع كتابة مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لا تستطيع كتابة ردود في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع حذف مشاركاتك في هذا المنتدى
لا تستطيع إرفاق ملف في هذا المنتدى

البحث عن:
الانتقال الى:  

جميع الحقوق محفوظة لـ ©2012Art-En.com . تصميم بواسطة Art-En . راسلنا . سياسة الخصوصية . قوانين المنتدى
Powered by phpBB© . Translated by phpBBArabia